إنجيلُ المَسْيح

بولس الرسول إلى هذه النتيجة المقنعة والمشبِعة : “لأني لستُ أستحي بإنجيلِ المسيح لأنهُ قوةَ اللهِ للخلاص” رومية 16:1. إنَ إنجيل المسيح يدعو الخُطاة والأثمة ليستَنشقوا جوَ ونسيم الخلاص المنعِش ولتكونَ لهم شركة المحبة مع الله ولتظل هذه الشركة لهم في جو الحرية والسلام.   نحنُ نَعرِف كيفَ تدخَّلَ الشيطانRead More

Continue reading

153 total views, no views today

القَرارُ لَكَ

الربُ الإله دعوة واضحة وسخيَّة لكلِ البشر في الكتابِ المقدس قائِلاً : “أُشهِدُ عليكم اليوم السماءُ والأرض ، وقد جعلتُ قُدامك الحياة والموت ، البركة واللعنة. فإختر الحياة لكي تحيا أنتَ ونسلك”  (تثنية 30 : 19 ) .   إنَ اللهُ يسألكَ اليوم عن مدى إستجابتك لدعوة محبتهِ. إنَ خطاياكَRead More

Continue reading

130 total views, no views today

إفتح كتابكَ المقدس !

غالبيةِ القُرَّاء الكِرام لديهم الكتابُ المقدس بغضِ النظر عن خلفياتهم العقائدية والمذهبية ، لكن دعني أسألكَ ، أخي القارئ الكريم ، متى فتحتَ كِتابكَ المقدس لتقرأهُ وتستنيرُ بنورهِ وتهتدي بهديهِ ؟!! دعني أضعُ أمامكَ بعضَ الأمورِ الهامة لأجلِ المنفعة. عندما تفتحُ الكتابَ المقدس إفعل ذلكَ بكلِ إحترامٍ وليسَ كما تفتحُRead More

Continue reading

132 total views, no views today

الحد الفاصل

لا يُوجَد شيءٌ يفصِلُ الإنسانَ عن اللهِ سوى الخطية. يُؤكِد هذه الحقيقة وحي الكتابِ المقدس إذ يقولُ على فمِ أشعياء النبي :“ها إنَ يدِ الرب لم يقصُرُ عن أن تُخلِّص ولم تثقُل أذنهُ عن أن تسمع. بل آثامكم صارت فاصلة بينكم وبينَ إلهكم وخطاياكم سترت وجههُ عنكم حتى لا يسمع”Read More

Continue reading

131 total views, no views today

عمل المصالحة

لا يحتاجُ المرء إلى الجهدِ الكبير ليكتشِفَ أنَ المسيحُ هو شخصاَ فريداَ لا سِواه ، ومنقطِعُ النظير. فهو الوحيدُ الذي تحلّى بصفاتٍ إلهيةٍ وإنسانية في آنٍ واحد.   فالمسيحُ هو الإلهُ الذي ظهرَ بالجسد ، وأهمُ عملٍ قامَ بهِ وجاءَ من أجلهِ هو إتمامُ عملِ المصالحة بينَ الله القدوس والإنسانRead More

Continue reading

112 total views, no views today

إشارات إنجيل يوحنّا – المسيح هو الرّاعي الصّالح ولا صالِحَ إلّا الله

نقرأ في الأصحاح العاشر من إنجيل يوحنّا- حسب ترجمة فان دايك أو حسب الترجمة المشتركة- أنّ السيد المسيح يشبّه المؤمن-ة بالخروف وأنّه راعي الخراف. لماذا الخروف؟ والجواب- بتصرّف: [1لأن الخروف لا يؤذي أحدا. 2مِن مِيزات الخروف الوداعة، إذْ غلبت عليه البساطة. والطاعة فهو منقاد للراعي كلّيّا. والضعف والراعي يحميه. والاحتياجRead More

Continue reading

270 total views, 1 views today

كُنْتُ أَعْمَى وَالآنَ أُبْصِرُ

يوحنّا 1:9-41 “وَفِيمَا هُوَ مُجْتَازٌ رَأَى إِنْسَانًا أَعْمَى مُنْذُ وِلاَدَتِهِ، 2فَسَأَلَهُ تَلاَمِيذُهُ قَائِلِينَ: «يَا مُعَلِّمُ، مَنْ أَخْطَأَ: هذَا أَمْ أَبَوَاهُ حَتَّى وُلِدَ أَعْمَى؟». 3أَجَابَ يَسُوعُ: «لاَ هذَا أَخْطَأَ وَلاَ أَبَوَاهُ، لكِنْ لِتَظْهَرَ أَعْمَالُ اللهِ فِيهِ. 4يَنْبَغِي أَنْ أَعْمَلَ أَعْمَالَ الَّذِي أَرْسَلَنِي مَا دَامَ نَهَارٌ. يَأْتِي لَيْلٌ حِينَ لاَ يَسْتَطِيعُ أَحَدٌRead More

Continue reading

281 total views, no views today

سألوني عن المسيح، قلت: هو الله

{لا يَقدِرُ أحدٌ أنْ يَقولَ إنَّ يَسوعَ رَبٌّ إلّا بإلهامٍ مِنَ الرُّوحِ القُدُس}+ 1كورنثوس 12: 3 نقرأ في الأصحاح التاسع من إنجيل يوحنّا معجزة فريدة من نوعها؛ هي أنّ السيد المسيح قد شفى هذه المرّة أعمى منذ الولادة! بمبادرة من المسيح شخصيّا! فمعلوم أنّه شفى عميان لكنّهم لم يولدوا عميان.Read More

Continue reading

213 total views, no views today

عيد العنصرة: حلول الرّوح القدس في يوم الخمسين

أعمال الرّسل 1:2-4 “وَلَمَّا حَضَرَ يَوْمُ الْخَمْسِينَ كَانَ الْجَمِيعُ مَعًا بِنَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَصَارَ بَغْتَةً مِنَ السّماء صَوْتٌ كَمَا مِنْ هُبُوبِ رِيحٍ عَاصِفَةٍ وَمَلأَ كُلَّ الْبَيْتِ حَيْثُ كَانُوا جَالِسِينَ وَظَهَرَتْ لَهُمْ أَلْسِنَةٌ مُنْقَسِمَةٌ كَأَنَّهَا مِنْ نَارٍ وَاسْتَقَرَّتْ عَلَى كُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمْ. وَامْتَلأَ الْجَمِيعُ مِنَ الرّوح الْقُدُسِ وَابْتَدَأُوا يَتَكَلَّمُونَ بِأَلْسِنَةٍ أُخْرَى كَمَاRead More

Continue reading

204 total views, no views today

مغزى الصليب ولماذا فدى الله الإنسان؟

كلمة فداء تعني تحرير أو استرجاع. وأول استخدام للكلمة في الكتاب عندما قضى الله على أبكار المصريين، وأنقذ أبكار بني إسرائيل بدم خروف الفصح، وأصبح هؤلاء الأبكار مِلكه. لقد فدى الله إسرائيل من عبوديتهم للمصريين بقوة عظيمة “ترشد برأفتك الشعب الذي فديته” (خر15: 13). وكان هذا صورة لفداء النفس منRead More

Continue reading

154 total views, no views today